zaka

محمد أولوة
إعتداء القائد المكلف ببشاوية بودنيب بإقليم الرشيدية
2007-04-20

لا حديث لساكنة مدينة بودنيب بإقليم الرشيدية إلا عن القائد المكلف بالباشوية، حيث لم يعودوا يستحملون استفزازاته وإهاناته اليومية لعموم المواطنات والمواطنين. هذه السلوكات التي لم يسلم منها الموظفون أنفسهم، بحيث دخل القائد المذكور صباح يوم الثلاثاء إلى مكتب الحالة المدنية ببلدية بودنيب، وبأسلوب إستفزازي سأل الموظفات إن كن مسجلات في اللوائح الانتخابية فأجبن بالإيجاب إلا إحدى الموظفات، التي كانت منهمكة في تسجيل ولادة جديد في سجل الولاداة، وهي عملية تتطلب تركيزا كبيرا لتفادي الأخطاء، مما جعل القائد يطرق يده بعنف على مكتب تلك الموظفة قائلا لها بغضب شديد وهستيرية، أمام العديد من الموظفين، إن كانت تعرف من يكلمها، فأجابت بأنها مسجلة. وبعنف نزع من بين يديها السجل وانهال عليها بوابل من العبارات الساقطة وأساليب التهديد… حتى أغمي عليها ونقلت في سيارة الإسعاف إلى المستشفى، مما جعل العاملين بتلك البلدية ينسحبون جميعا من مكاتبهم وينظمون وقفة احتجاجية بمدخل البلدية، رافعين شعارات منددة بالسلوكات اللامسؤولة للقائد ومطالبين السلطات الإقليمية والمركزية بالتدخل الفوري لوضع حد لممارساته القمعية ومعاملاته المهينة لكرامة الانسان.

وتجدر الإشارة، أن هذا القائد معروف بسوء معاملته لعموم المواطنات والمواطنين بتلك المدينة، فهل ستتخد السلطات الإقليمية ما يلزم من إجراءات لرد الاعتبار للموظفة المعتدى عليها، وحمل القائد المعتدي على الإقلاع عن سلوكاته المهينة وممارساته القمعية

الكاتب الإقليمي

لنقابات الاتحاد المغربي للشغل

محمد أولـوة

بوذنيب


الحبيب الشوباني
بلاغ من النائب البرلماني لدائرة غريس تسليت
2007-04-18

بسم الله الرحمان الرحيممكتب الاتصال البرلماني
للنائب الحبيب الشوباني
نائب دائرة غريس تسليت
ـ ـ الرشيدية
الرشيدية في: 25 ربيع الأول 1428ه
الموافق لـ: 17 أبريــــل 2007م
بـــــــلاغ

التدبير غير الشفاف وغير العادل لهذا الملف.بطلب من الأستاذ الحبيب الشوباني النائب البرلماني عن دائرة غريس تيسليت انعقد يوم الثلاثاء 25 ربيع الأول 1428هـ الموافق 17 أبريل 2007 اجتماع بمكتب السيد وزير الفلاحة والتنمية القروية والصيد البحري.
وقد خصص الاجتماع لمدارسة الوضع الصعب الذي يعيشه الفلاحون بإقليم الرشيدية في كل من حوض زيز وكير وغريس جراء ما ينتج عن ارتفاع منسوب المياه في الوديان من ضياع مزارع الفلاحين وإتلاف محاصيلهم الزرعين.
وقد عرض السيد النائب مذكرة في الموضوع بينت أبرز جوانب الضرر الذي يعاني منها الفلاحون، كما عاينها خلال جولاته الميدانية التفقدية التي شملت ـ على فترات ـ قصور بودنيب وإملشيل وكرامة وأسول وآيت هاني والريش وكلميمة ... مطالبا السيد الوزير بإيفاد لجنة مركزية لتقييم حجم الأضرار التي لحقت بالفلاحين واعتماد برنامج استعجالي لحماية ما تبقى من المزارع ودعم الفلاحين لتثبيتهم في أراضيهم ومناطقهم. وقد أكد السيد الوزير تثمينه للمطالب التي تضمنتها المذكرة معبرا عن استعداده لإيفاد اللجنة في أقرب وقت للقيام بالواجب لصالح الفلاحين المتضررين..
وفي سياق آخر أعاد السيد النائب تذكير السيد الوزير بضرورة تفعيل التزام الحكومة بمراجعة نظام الدقيق المدعم حماية للمواطنين من الفساد العريض الذي يطالهم صحيا وماديا جراء

مكتب الاتصال البرلماني
شارع المحيط زنقة سلا رقم 85 الرشيدية. هاتف/فاكس: 46 06 57 055
بريد إلكتروني:
choubanielhabib@yahoo.fr



20/04/2007
0 Poster un commentaire

A découvrir aussi


Inscrivez-vous au blog

Soyez prévenu par email des prochaines mises à jour

Rejoignez les 2 autres membres